English عربي

فكرة وموقف

Print  Email

عزت شحرور

24 كانون الأول, 2017

د. عزمي بشارة

في كل مرة تسنح له فرصة زيارة مقر عمله في قناة الجزيرة يمر الصحفي المثقف والعصامي عزت شحرور المقيم في الصين لزيارتي في مكتبي. سبق أن قابلته أثناء محاضرة لي في مخيم النيرب قرب حلب. ذكرني بهذه المحاضرة في أول زيارة. يأتي محملا بالمحبة والحنين وأيضا السلامات من والده الذي عرف المرحوم والدي في قريتهما ترشيحا قبل النكبة.

في الزيارة الأخيرة، قبل أسبوع تماما،ـ حمل لي لوحة الأقصى بتصميم صيني. وتحدثنا عن الصين والعرب وفلسطين والمستقبل طرح سؤالا بعد الآخر، واقترح علي أن نؤسس دراسات إقليمية للشرق الأقصى، وتحدثنا عن خططه للانتقال فقد طال به المقام في اقصى الشرق. كان يفيض حياة وحيوية. واليوم جاءني خبر وفاته المفاجئ رحمه الله. صدمت وحزنت.

عزمي بشارة على تويتر


 


روابط مفيدة